أسعار الذهب تواصل التزايد منذ الحرب على غزة لأكثر من 180جنيها

37

أرتفع سعر الذهب بالأسواق المحلية بنسبة 8.3 % منذ اندلاع الصراع بين الفلسطنيين وقوات الكيان المحتل فى غزة ، بينما ارتفعت الأوقية بالبورصة العالمية بنسبة 5.8 %، وذلك نتيحة زيادة الطلب، حيث دفع تصاعد الصراع إلى إقبال المستثمرين على الذهب باعتباره الملاذ الآمن.

وقال فادي كامل، المدير التنفيذي لشركة «ذهب مصر» لتجارة السبائك والجنيهات أن أسعار الذهب ارتفعت بقيمة 180 جنيهًا بالأسواق المحلية منذ بدأ الأزمة الفسطينية مع الكيان المحتل ، حيث افتتح سجل سعر جرام الذهب عيار 21 التعاملات في السابع من أكتوبر عند مستوى 2165 جنيهًا، ولامس مستوى 2420 جنيهًا، وسجل في بداية تعاملات اليوم مستوى 2345 جنيهًا، بينما ارتفعت الأوقية بنحو 106 دولارات، حيث افتتحت التعاملات عند مستوى 1831 دولارًا، دولارًا، وسجلت اليوم مستوى 1937 دولارًا.

وأضاف، أن سعر جرام الذهب عيار 24 سجل مستوى 2680 جنيهًا، وسعر جرام الذهب عيار 18 سجل مستوى 2010 جنيهات ، وسعر جرام الذهب عيار 14 سجل مستوى 1564 جنيهًا، وسعر الجنيه الذهب سجل مستوى 18760 جنيهًا.
وفي سياق متصل تترقب الأسواق خطاب جيروم باول رئيس الفيدرالي الأمريكي غدًا الخميس للحصول على إشارات بشأن مصير أسعار الفائدة خلال الفترة المقبلة.

في حين أظهرت بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية الصادرة أمس الثلاثاء، نموًا بنسبة 0.7%، وبأكثر من توقعات الأسواق التي أشارت لارتفاعه بنسبة 0.3% فقط، وكانت القراءة السابقة للمؤشر خلال أغسطس قد سجلت نموا واضحا بما يقرب من 0.6% والتي تمت مراجعتها لتسجل نحو نموا قويا بنسبة 0.8%.
و جاءت بيانات مؤشر مبيعات التجزئة بقيمته الأساسية إيجابية أيضا وأفضل من توقعات الأسواق، حيث نما المؤشر بنسبة 0.6%، بأعلى من التوقعات التي أشارت إلى تسجيل المؤشر نموًا بنسبة 0.2% فقط، لكن القراءة السابقة للمؤشر كانت قد سجلت نموا بواقع 0.6% خلال أغسطس، والتي تمت مراجعتها لتسجل ارتفاعا بنسبة 0.9%.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق