اتحاد القبائل الليبية : الارهاب صناعة امريكية و ترد على الرئيس الامريكى بمواقف ليبيا المشرفة

67

اكد اتحاد القبائل الليبية فى بيان له اليوم  أن الغطرسة الامريكية تستمر فى تربصها ببلادنا الحبيبة ليبيا بادعائاتها الباطلة بان ليبيا تشكل تهديدا على الامن القومى و السياسة الخارجية الامريكية و ذلك وفقا لما اصدره الرئيس الامريكى ( جو بايدن ) بتمديد حالة الطوارئ الوطنية فيما يتعلق بليبيا حتى فبراير 2025 متحججا بان عدم الاستقرار فى ليبيا يصب فى مصلحة تنظيم داعش و الجماعات الارهابية الاخرى التى تشكل خطر على الامن القومى للولايات المتحدة الامريكية و امن شركائها الاقليميين .. ملوحا بالتهديد بالتدخل العسكرى .

و  اكدت القبائل الليبية ان الرئيس الامريكى تناسى عدة امور منها ..

 

ان تنظيم داعش الارهابى و الجماعات الارهابية الاخرى صناعة امريكية مكنتها المخابرات الامريكية من التغلغل فى بلادنا لتعبث بأمنها و استقرارها .. الا أن سواعد ابناء الشعب الليبيى بقواته المسلحة الباسلة و قياداته العسكرية المظفرة تمكنت من دك اوكار داعش و الجماعات الارهابية و القضاء عليها نهائيا و لن تغفل كوادرنا العسكرية عن السهر و الاستعداد المستمر لحماية الوطن و مواجهة التنظيمات الارهابية التى تحاول الدول الاستعمارية تصديرها الى ليبيا للعبث بامنها و استقرارها .

 

تذكر القبائل الليبية  الرئيس الامريكى بأن الشعب الليبى له تاريخ حافل بالجهاد و المواجهة مع الغطرسة الامريكية عبر التاريخ استطاع الشعب الليبي حين تمكن بحارته من اسر احدث البوارج الحربية الامريكية ( فيلادلفيا ) و تذكره بالمواجهة التاريخية فى خليج سرت .

ان الولايات المتحدة هى الراعى و الداعم للارهاب فى العالمو خير دليل على ذلك الدعم الامريكى اللامحدود لعصابات الاحتلال الصهيونى ضد الشعب الفلسطينى و ما اقدم عليه الرئيس الامريكى ( جو بايدن ) مؤخرا تجاه ما تتعرض له غزة من حرب على غزة .

تؤكد القبائل الليبية انها لن تتهاون فى الدفاع عن الوطن و مواجهة اى غزو خارجى و ان الشعب الليبى و ابنائه بالقوات المسلحة بن تنازلوا عن شرف الجهاد و مقاومة الغزاة و تقديم ارواحهم الطاهرة الذكية فداءا للوطن و الدفاع عنه .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق