«البنك الأهلي المصري» يدعم تخرج دفعة جديدة لمشروع تدريب وتأهيل الشباب المصري من بنك تنمية المهارات

22

شهدت مدينتي الأقصر وإسنا الاحتفال بدفعة جديدة من خريجي بنك تنمية المهارات في مختلف المجالات، بدعم من البنك الأهلي المصري لتدريب وتأهيل 1000 طالب لسوق العمل المصري باعتماد دولي من بنك تنمية المهارات.

وتنوعت مجالات الخريجين لتشمل التركيبات الكهربائية، السباكة، الخياطة، التبريد والتكييف، الطهي، تصفيف الشعر وفن العناية بالأظافر، مما يعكس شمولية البرنامج وقدرته على تلبية احتياجات السوق المصري المتعددة.

ويقدم بنك تنمية المهارات خدمة تعليمية بجودة عالية، تهدف إلى تنمية وتطوير المهارات والكفاءات البشرية، وتعزيز القدرات الفنية والمهنية للأفراد من خلال تصميم برامج تدريبية متخصصة تشمل الجوانب النظرية والعملية والتقنية والتطبيقية والسلوكية.

وأثمرت الشراكة بين بنك تنمية المهارات والبنك الأهلي المصري عن تخريج ما يزيد عن 3 آلاف متدرب في مجالات وتخصصات مختلفة.

حضر الاحتفال كل من محمد حسين بغدادي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بمحافظة الأقصر، نرمين شهاب الدين رئيس التنمية المجتمعية للبنك الأهلي المصري، محمود خطاب رئيس مجلس الأمناء لبنك تنمية المهارات، رانيا الغنيمي الرئيس التنفيذي لبنك تنمية المهارات.

ومن جانبها، اكدت نرمين شهاب الدين رئيس قطاع التنمية المجتمعية للبنك الأهلي المصري، علي أهمية استمرار الشراكة مع بنك تنمية المهارات، ونجاحهما معا في تعزيز مهارات التعليم المهني ودعمها.

وأشارت إلي إلتزام البنك الأهلى بتقديم كل الدعم من أجل توفير فرص تعليمية متكاملة تسهم في تحسين مستويات العمالة المهنية وزيادة قدرتها على المنافسة في سوق العمل.

بهذه المناسبة، أكد محمود خطاب رئيس مجلس الأمناء لبنك تنمية المهارات علي أهمية استمرار التعاون مع البنك الأهلي، والذي يعد امتداداً لشراكة بدأت منذ عام 2017 واستمرت حتى الآن.

فيما أكد محمد حسين بغدادي وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بمحافظة الأقصر، أن تمكين ودعم الشباب، تتفق مع استراتيجية الدولة 2030، وخطة وزارة التضامن ومبادراتها.

يذكر أن بنك تنمية المهارات هو أول جهة اعتماد مصرية تعمل على تأهيل واعتماد مراكز التدريب والمنشآت التعليمية التي تعمل في المجال الفني والمهني، والممثل الحصري لمؤسسة City & Guilds البريطانية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق