الجيش الإسرائيلي يعلن وصول المُحتجزين المفرج عنهم من قطاع غزة إلى تل أبيب

144

 أعلن الجيش الإسرائيلي، وصول الدفعة الثانية من المحتجزين الإسرائيليين المُفرج عنهم من قطاع غزة إلى تل أبيب، مساء السبت، وعددهم 13 إسرائيليًا، إضافة إلى 4 تايلاندنيين.

وقال الجيش – في بيان صحفي أوردته وسائل الإعلام الإسرائيلية – إنه تم إبلاغ عائلات المفرج عنهم، وهم الآن في طريقهم إلى المُستشفيات الإسرائيلية؛ حيث سيلتقوا بعائلاتهم لأول مرة منذ 50 يومًا تقريبًا، وسط تطلع الشارع الإسرائيلي إلى الإفراج عن الدفعة الثالثة من الأسرى اليوم. 

وأفرجت حركة حماس – في وقت سابق اليوم – عن الدفعة الثانية من الإسرائيليين، ومن المقرر أن يتبع ذلك إفراج إسرائيل عن 39 أسيرًا فلسطينيًا من الأطفال والنساء.

 
وتضم الدفعة الثانية من صفقة تبادل الأسرى إطلاق سراح 33 من الأطفال الفلسطينيين و6 نساء فلسطينيات من السجون الإسرائيلية، بينما يضم المُفرج عنهم من غزة 8 من الأطفال و5 من النساء الإسرائيليات، بالإضافة إلى 7 من الأجانب.
وفي وقت سابق الليلة، قالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن الجهود المصرية والقطرية أفلحت في تذليل العقبات أمام الإفراج عن الدفعة الثانية من المُحتجزين الإسرائيليين من قبل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، وذلك بعد تأخر إتمام الصفقة وتهديد الجيش الإسرائيلي باستئناف العمليات البرية إذا لم يتم الافراج عن الدفعة الثانية من الأسرى قبل حلول منتصف الليل. 

وفي اليوم الأول من الهدنة أمس، أفرجت “حماس” عن 13 رهينة بينها 9 نساء و4 أطفال، فيما أطلقت إسرائيل سراح 39 أسيرا فلسطينيا بينهم 24 امرأة و15 طفلا، فيما دخلت 200 شاحنة من المساعدات وصهاريج الوقود إلى قطاع غزة.

ويأتي ذلك مع دخول الهدنة المبرمة يومها الثاني من أصل 4 أيام، والتي تتضمن صفقة تبادل أسرى جزئية من الأطفال والنساء والتي تنص على الإفراج عن 3 أسرى فلسطينيين من سجون الاحتلال مقابل كل رهينة إسرائيلية من قطاع غزة.

وفي وقت سابق اليوم، تظاهر نحو 50 ألف إسرائيلي في “تل أبيب” لمطالبة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بإعادة باقي المحتجزين والأسرى لدى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة. 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق