تعرف على سبب عودة إرتفاع الذهب فى مصر مرة أخرى

13

ارتفع سعر الذهب المحلي مع بداية تداولات أمس الأربعاء، وذلك بدعم من ارتفاع سعر أونصة الذهب العالمي بالإضافة إلى ارتفاع آخر في سعر صرف الدولار في البنوك الرسمية الأمر الذي ساهم في دفع سعر الذهب للصعود بعيداً عن التذبذب في نطاق ضيق.

افتتح الذهب المحلي عيار 21 الأكثر شيوعاً تداولات أمس الأربعاء عند المستوى 3225 جنيه للجرام ليتداول وقت كتابة التقرير عند نفس المستوى بعد أن انخفض إلى 3220 جنيه للجرام، وذلك بعد أن ارتفع يوم أمس بمقدار 10 جنيهات ليغلق عند المستوى 3210 جنيه للجرام بعد أن افتتح الجلسة عند المستوى 3200 جنيه للجرام.

ارتفاع سعر الذهب المحلي يأتي بدعم من ارتفاع سعر أونصة الذهب العالمي التي ارتفعت اليوم قبل الجزء الثاني من شهادة رئيس الفيدرالي باول أمام الكونجرس الأمريكي، وبيانات التضخم الأمريكية التي تصدر اليوم الخميس.

من جهة أخرى ارتفع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في البنوك بشكل تدريجي ليصل متوسط السعر في البنوك خلال تداولات اليوم عند المستوى 48.20 جنيه لكل دولار.

قام صندوق النقد الدولي بتأجيل مناقشة صرف الشريحة الثالثة من القرض الممنوح لمصر والتي تصل قيمتها إلى 820 مليون دولار حتى 29 يوليو الجاري بعد أن كان المقرر عقد المناقشة غداً، وذلك بسبب عدم استيفاء بعض الشروط وفقاً لبعض التصريحات.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق