مهندس محمود حامد مؤسس شركة أونتريوا : هدفنا العميل ونشيد بمجهودات الدولة للإستثمار بالعاصمة الإدارية

127

كتب/ محمود همام الصعيدى

يعد مهندس «محمود حامد»  مؤسس  شركة اونتريوا العقارية  واحدا ضمن قلة من شباب المهندسين اللذين عملوا بجدية وصدق فى مجال العقارات تنمية وتقسيمات وتطوير وبناءا وتشييد لمشروعات عديدة وقد تميز محمود حامد بجديته وتسهيلاته فى التعامل مع العملاء والشركاء فى ذات الوقت وقد أصر على الإستثمار منذ بداية بذوغ فكرة الإستثمار والتنمية فى العاصمة الإدارية إيمانا منه بضرورة التكاتف مع الدولة المصرية وتحقيق حلم الجمهورية الجديدة التى تهدف الى تحول كبير فى كافة المجالات ولاسيما مجال تخصصه العقارى الذى يعد النواة الاساسية لرؤية الشارع المصري والسكن المصرى الحديث الذى يعكس صورة بلاده أمام العالم كله .

ألتقينا بالمهندس محمود حامد وقد أكد ل« كايرو7» أنه يعمل فى صمت ولايهتم الا بالتنفيذ إرضاءا لله وللعميل الذى يقدم له التسهيلات التى تساعده فى تغيير حياته الى الأفضل مشيرا إلى أن السوق به الكثير من المعوقات التى تتفانى الدولة من أجل تذليلها أمام المستثمرين ولكن رغم ذلك من يريد أن يقدم شىء لبلده فعليه بأن يتخلى عن المكسب السريع وعن السهولة فى التنفيذ فلكل شىء وقته ولكل مشروع عقباته التى لابد وأن يتكاتف المستثمر مع الدولة من أجل تذليلها وتحقيق ما يرجوه العميل أو المواطن  الذى يعد هو هدفنا الرئيسى كدولة وكمستثمرين .

وقال حامد أن فكرة مشروع العاصمة الإدارية كان حلم بدأ يتحقق فى عهد فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى الذى قرر أن يتحدى كل الصعاب من أجل عاصمة إدارية جديدة تكون واجهة متميزة للدولة المصرية مثل باقى الدول المتقدمة والتى تتميز بمناطق عالمية تعرف بها ، وأضاف حامد أن استثماره فى العاصمة الادارية لم يكن موضوعا سهلا أو وليد يوم وليلة بل كان جهدا مضنيا لسنوات عديدة تجاوزت الخمس عشرا عاما فى السوق العقارى .

وحول مشروعاته بالعاصمة الإدارية  أكد المهندس محمود حامد، نائب رئيس مجلس الإدارة،ل«كايرو7» أن مشروع Maple business complex   عبارة عن مول تجارى إداري طبي يقع في منطقة الداون تاون على مساحة 2680 متر، ويتميز بموقع فريد بالقرب من حى الوزارات وخط المونوريل، ويتكون المشروع من 14 دور و3 بدروم وجراجات، لافتا إلى أنه تم تخصيص الطوابق الأرضى والأول والثانى للانشطة التجارية، وباقى الطوابق تتنوع ما بين إداري وطبي بإجمالي 300 وحدة إدارية وتجارية.

وأضاف أنه تم بدء أعمال التنفيذ بالمشروع  لافتا إلى أنه تم التعاقد مع كبرى شركات المقاولات داخل مصر ومن المقرر  الانتهاء منه قبل الموعد المحدد، لافتا إلى أن المشروع له طابع مميز أضيفت له الدقة الكندية فى التصميمات الهندسيه والانشائية من خلال التعاون مع واحد من اكبر المكاتب الاستشارية الدولية والكندية “RWDI” ، والتي يعد وجودها في الطاقم الاستشاري قاسم مشترك مع كثير من الابراج العالمية الكبرى، مثل برج خليفة وبرج موناس.

وأوضح أنه من المقرر أن يتم إسناد عملية الإدارة والتشغيل لشركة كندية كبيرة فى المجال ومن المتعارف عليه الدقة في العمل، لافتا إلى أن الشركة لديها خطة توسعية داخل العاصمة الإدارية الجديدة تتخطى الـ 2 مليار جنيه.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق