وداعا عمليات التكميم.. ابتكار كبسولة يمكن ابتلاعها قبل الأكل للشعور بالشبع

30

ابتكر العلماء حبة دواء قد تمنح متبعى الحميات الغذائية أو الدايت الشعور بالشبع والامتلاء وتناول كمية طعام أقل، وأوضح الباحثون أن الحبة التى تم ابتكارها يمكن ابتلاعها قبل تناول الطعام وتهتز فى المعدة وتخلق شعوراً بالشبع.

وبحسب موقع جريدة “الجارديان البريطانية”، أظهرت الأبحاث التى أجريت على الخنازير أنها تناولت طعامًا أقل بنسبة 40٪ تقريبًا بعد تناول الكبسولة.

وأظهر البحث، الذي لم يتم إجراؤه بعد على البشر، أنه بعد 30 دقيقة من تناول الحبوب تناولت الخنازير فى المتوسط طعامًا أقل بنسبة 40٪ تقريبًا فى النصف الساعة التالية عما تناولته دون الجهاز، واكتسبت وزنًا أكبر ببطء.

اسم Vibes هو اختصار مشتق من العنوان الكامل للحبة – Vibrating Ingestible BioElectronic Stimulator.

ويشير العمل على الخنازير إلى أن الاهتزازات تنشط مستقبلات التمدد في المعدة، مما يحاكي وجود الطعام.

وينتج عن ذلك إرسال إشارات إلى منطقة ما تحت المهاد في الدماغ عبر العصب المبهم، مما يؤدي إلى زيادة مستويات الهرمونات المختلفة التي تؤدي إلى الشعور بالشبع وتقليل تلك التي تؤدي إلى الشعور بالجوع.

وقال الباحثون، “نتصور أن يتم تناول حبوب Vibes على معدة فارغة نسبيًا قبل 20 إلى 30 دقيقة من الوجبات المتوقعة لتحفيز الإحساس المرغوب بالشبع فى وقت مبكر من الوجبة”.

وأضاف أنه عند إنتاج الحبوب على نطاق واسع فإن تكلفة الحبوب ستكون من المتوقع أن يكون فى نطاق السنتات إلى دولار واحد.

يمكن تشغيل الاهتزازات، التي يتم تشغيلها بواسطة بطارية مغلفة في الكبسولة المبتلعة، عندما يقوم حمض المعدة بإذابة الغشاء المحيط بالحبة، أو بواسطة جهاز توقيت.

وأوضح الباحثون إن الأقراص، التي يبلغ حجمها حجم قرص فيتامين كبير، تقدم علاجًا مؤقتًا غير جراحي، دون الحاجة إلى جراحة لإنقاص الوزن، وتخرج من الجسم مع النفايات الصلبة الأخرى من خلال البراز.

ومع ذلك، اقترح الباحثون أنه قد يكون من الممكن تطوير أقراص يتم زرعها، أو البقاء في المعدة، لتقليل حاجة الأشخاص إلى تناولها بشكل متكرر، إذا احتاجوا إلى علاج مستمر.

وقال جيوفاني ترافيرسو، الأستاذ المشارك في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا الأمريكي (MIT) ومؤلف البحث، إن “الكبسولة لا تماثل استخدام الأدوية التي يمكن أن يكون لها آثار جانبية كبيرة.”

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق