وزيرة البيئة : مصر جادة في تنفيذ مشروعات التخفيف والتكيف مع التغيرات المناخية

249

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة على الدور الفعال لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في دعم استراتيجية المناخ ٢٠٥٠ ، جاء ذلك خلال لقائها بآخيم شتاينر مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائى UNDP وذلك على هامش مشاركة وزارة البيئة فى مؤتمر الأطراف الـ ٢٦ للتغيرات المناخية لمناقشة عدد من الموضوعات ذات الأهمية والخاصة بالتغيرات المناخية.
وأشارت ” فؤاد ” إلى اتخاذ مصر اجراءات أكثر جرأة في مجال التغيرات المناخية ، كما أنها تدعم المطالب الإفريقية وتتحدث معها بصوت واحد, كما أن هناك رغبة وإتجاه نحو تنفيذ مشروعات عملاقة في مجال التخفيف والتكيف مع التغيرات المناخية مشيرةً إلى أهمية دعم تمويل تغير المناخ والتكيف والذي سيكون من ضمن القضايا الهامة على طاولة المفاوضات في مؤتمر الأطراف الـ ٢٧ للتغيرات المناخية ، مؤكدةً على أن الطريق الى المؤتمر سيكون من خلال التنوع البيولوجي ، حيث نعمل على ربط التنوع البيولوجي والطبيعة بالمناخ.
وتقدمت فؤاد بالشكر لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي لأنه يعتبر من الشركاء المميزين الذين عملت معهم ، نظرا لأهتماهم الملحوظ بالتنوع البيولوجي ، موضحةً أنه من بين الموضوعات الهامة التى نرغب أن يدعمها البرنامج هو العملية السياسية لمؤتمر الاطراف الـ ٢٧.

كما أعرب السيد آخيم شتاينر عن سعادته بالتعامل مع مصر وخاصة وزارة البيئة وبتنظيمها لمؤتمر الاطراف ال٢٧ للتغيرات المناخية ، مؤكداً على حرص البرنامج على تقديم الدعم لمصر فيما يخص موضوعات المناخ والاقتصاد والتعافى من أجل إنجاح المؤتمر وتحقيق الأهداف المرجوة .

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق