الرحلة الأخيرة.. قاتلو سائق الشرقية: تخلصنا منه لسرقة “توك توك”

169

 

الرحلة الأخيرة لسائق توك توك في الشرقية كانت على يد لصوص، استدرجوه لمكان نائٍ وقتلوه، حيث اعترف المتهمون تفصيليا بارتكابهم للجريمة.

وقال الجناة: “طلبنا من الضحية توصيلنا لمكان نائٍ بإحدى القرى، وما أن توارى عن أعين الناس أشهرنا في وجهه السلاح وطلبنا منه التخلي عن التوك توك، لكنه رفض فقتلناه وفشلنا في سرقة التوك توك”.

وكشفت أجهزة الأمن ملابسات واقعة العثور على جثة أحد الأشخاص بالشرقية، وتحديد وضبط مرتكبى الواقعة فى إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لكشف ملابسات ما تبلغ لمركز شرطة أبو حماد بمديرية أمن الشرقية، بانقلاب مركبة “توك توك” بدائرة المركز والعثور بجواره على جُثة (سائق توك توك – مقيم ببندر القرين)، وبها جروح طعنية متفرقة بالجسم، كما عثر بداخل المركبة على (بعض متعلقات المجنى عليه، وكذا عُثر على “هاتف محمول” بأرض زراعية مجاورة للطريق) .

تم تشكيل فريق بحث جنائى بمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن الشرقية، أسفرت جهوده عن أن وراء ارتكاب الواقعة تشكيل عصابى تخصص فـى ارتكاب جرائم السرقة بالإكراه مكون من (عاطليّن – لهما معلومات جنائية – مقيمان بدائرة مركز شرطة الزقازيق).

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهما وأمكن ضبطهما، وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة، حيث اتفقا فيما بينهما على استدراج أحد قائدى مركبات “التوك توك” وسرقته كرهاً عنه، وأعدا لذلك سلاح نارى (طبنجة) قاما باستعارتها من أحد أصدقائهما (عاطل – مقيم بذات الدائرة)، وكذا سلاح أبيض “سكين”، وبتاريخ الواقعة قام الأول باستدراج المجنى عليه بزعم توصيله لإحدى القرى بدائرة المركز، بينما قام الثانى بالسير خلفهما بمركبة “توك توك” قيادته، وحال سيرهما طلب منه الوقوف وقام بتهديده بسلاح أبيض “سكين” فإختلت عجلة القيادة بيد المجنى عليه وانقلب “التوك توك” على جانبه وحال قيام المجنى عليه بالاستغاثة قام المتهم الأول بطعنه عدة طعنات حتى فارق الحياة وأثناء ذلك سقط (الهاتف المحمول والحذاء الخاصين بالأول، المعثور عليهما بمكان الواقعة) ولاذا بالهرب بالأراضى الزراعية وفور مشاهدة المتهم الثانى للواقعة قام بالهرب وإعادة (الطبنجة ) لمالكها ، كما أمكن ضبط مالك الطبنجة وبمواجهته أيد ما سبق (أرشد عنها) فتم إتخاذ الإجراءات القانونية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق