مدرس يعثر على 300 ألف جنيه ويعيدها لصاحبها ببورسعيد

167

عثر أحمد الجندي، مدرس رياضيات بمدرسة على ابن أبي طالب الإعدادية بنين في محافظة بورسعيد، على مبلغ 300 ألف جنيه وأعادها لصاحبها رافضًا الحصول على مكافأة مالية قدرها 9000 جنيه.

وصرح «الجندي» بأنه عقب وصوله بسيارته إلى محيط المدرسة في الصباح، لاحظ وجود حقيبة جلدية متواجدة أعلى سقف سيارة تقف بجوار سيارته، فظن في بادئ الأمر إلى أنها تخص أحد زملائه في المدرسة، فأخذ الحقيبة وتوجه إلى المدرسة.

وأضاف: “عندما سألت زملائي في المدرسة اكتشفت أنها لا تخص أحدهم، فاضطرت إلى نشر الموضوع على صفحات وجروبات الفيسبوك، ثم فتحت الحقيبة أنا وزملائي لنجد بداخلها مبلغ مالي كبير، علمت بعد ذلك أنه حوالي 300 ألف جنيه، وصورة بطاقة مدون عليها رقم هاتف محمول”.

وأضاف: “اتصلت بالرقم فردت عليّ سيدة أخبرتني أن الحقيبة تخص مُحصل، فتواصلت معه وحضر لاستلام الحقيبة بعدما أخبرني بكافة مواصفاتها للتأكد أنها تخصه، وصاحب الحقيبة عرض عليّ مبلغ 9000 جنيه كمكافأة لكنني رفضت بشدة”.

وتابع: “فعلت ذلك لوجه الله بناء على تعاليم ديني، وتربيتي وأخلاقي، خاصة وأنني معلم لأجيال ومن المفترض أن أكون قدوة حسنة لهم، والحرام ربنا لا يبارك فيه، وأنا راضي بالحلال، فأنا لا أعطي دروس خصوصية ولكن أحيانا أعطي مجموعات تقوية في المدرسة، وأعمل بالمساء على سيارة أجرة لزيادة دخلي، ولكي أصرف على أبنائي بالحلال”.

واختتم حديثه: “لم أكن أرغب في الظهور بوسائل الإعلام أو إخبار أحد، إلا أن زملائي نشروا الواقعة على الفيسبوك، وأتمنى تحسين أوضاع المعلمين بشيء بسيط يعينهم على الحياة”.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق