إدارة المستشفى الإندونيسى تحول الملعب المجاور لها إلى مقبرة جماعية

78

أعلنت إدارة المستشفى الإندونيسي في شمال قطاع غزة، تحويل ساحة ملعب كرة قدم رملي بجوار المستشفى إلى مقبرة جماعية لدفن ضحايا الحرب الإسرائيلية على غزة المجهولي الهوية.

وفي السياق ذاته، أعلنت إدارة مجمع الشفاء الطبي بمدينة غزة نيتها حفر مقابر جماعية داخل حرم المستشفى بسبب تكدس جثث القتلى، مشيرة إلى أن بقاءها في ساحات المستشفى دون دفن سيؤدي إلى كارثة صحية.

ويشهد قطاع غزة منذ 7 أكتوبر الماضي، حربا إسرائيلية عنيفة أودت بحياة أكثر من 11 ألف مواطن. وبحسب التقديرات كان 70% منهم من الأطفال والنساء، كما أصيب أكثر من 27 ألف مواطن آخر.

وصعد الجيش الإسرائيلي في الأيام الماضية هجماته على القطاع، حيث استهدف محيط مجمع الشفاء الطبي الذي يعتبر الأكبر في غزة، كما قصف بغارات عنيفة جدا محيط جميع المستشفيات ومراكز الخدمة الصحية في محافظتي غزة وشمال غزة.

وبسبب القصف الإسرائيلي المتواصل، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية يوم أمس، خروج مجمع الشفاء الطبي عن الخدمة، بعد انقطاع الأكسجين إثر توقف المولد الكهربائي الأخير عن العمل بسبب الحصار الإسرائيلي المفروض عليه ونقص الوقود.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق