الطائفة الإنجيلية: نقف خلف الدولة المصرية للدفاع عن القضية الفلسطينية

32

قال الدكتور القس أندريه زكي رئيس الطائفة الإنجيلية بمصر إن عيد الميلاد يأتى وسط عالمٍ مضطربٍ فهناك عدة أزمات منها الحرب بين روسيا وأوكرانيا، مما أدي إلى استمرار الأزمة الاقتصادية العالمية.

وتحدث رئيس الطائفة خلال كلمته فى احتفال عيد الميلاد المجيد بكنيسة قصر الدوبارة عن الحرب في غزة قائلا: “في غزة رأينا القوة الغاشمة لإسرائيل تفجر المنازل والمستشفيات مما أدى لاستشهاد الآلاف من الفلسطينيين، ومنهم عدد كبير من النساء والأطفال وتدمير غزة بشكل غير مسبوق، وهنا نقف خلف الدولة المصرية التي تدافع بصمود عن الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني، ونرفض كل اشكال التهجير والعنف.
وتحدث زكى خلال كلمته عن الأزمات الاقتصادية قائلا عالميًّا يعيش الاقتصاد العالمى أزمة كبرى منها ارتفاع الأسعار والتضخم والكساد محليًّا، موضحا أن هذه الأزمة العالمية ألقت بظلالها بقوة على بلادنا من ارتفاع الأسعار والتضخم، وتبذل حكومة بلادنا مجهودًا ضخمًا لاحتواء آثار هذه الأزمات العالمية.
وأضاف زكى أن هناك مخاوف الحياة وهى ضغوط يومية ومخاوف اقتصادية واجتماعية، وهناك أزمة ثقة عالمية في تبادل الأخبار والمعلومات أخبار مفبركة وصور مفبركة ووسط هذه التحديات، نحتفل اليوم بعيد الميلاد المجيد.
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق