12 مدربا أجنبيا يتنافسون على لقب “كان 2023”.. أبرزهم فيتوريا و 4 فرنسيين

23
بدأ العد تنازليا لانطلاق منافسات كأس الأمم الأفريقية السبت المقبل والتي تحتضنها كوت ديفوار في الفترة من 13 يناير حتى 11 فبراير المقبل حيث يتنافس 24 منتخبا أفريقيا علي لقب الأميرة السمراء في النسخة 34 من المسابقة الأغلي قاريا للمنتخبات.
ويعتمد 12 منتخبا أفريقيا على مدربين أجانب من مدارس أوروبية باستثناء مدرب وحيد من داخل القارة وهو الجزائري عادل عمروش الذي يقود منتخب تنزانيا.
وتملك فرنسا نصيب الأسد بين مدربي كأس أمم أفريقيا 2023، بواقع 4 مدربين، حيث يمثلها كل من جان لويس جاسيه مدرب كوت ديفوار، وهوبيرت فيلوود في بوركينا فاسو، وأمير عبدو الذي تعود أصوله إلى جزر القمر في منتخب موريتانيا، وسيباستيان ديسابر في الكونغو الديمقراطية.
بينما يأتي مدربو البرتغال في المركز الثاني بـ3 مدربين، يتقدمهم روي فيتوريا مدرب منتخب مصر ومواطنه جوزيه بيسيرو في نيجيريا وبيدرو جونسالفيس في أنجولا.
ثم في المركز الثالث يأتي مدربين من بلجيكا هما توم سينتيفيت في جامبيا، وهوجو بروس في جنوب أفريقيا، ومدرب أيرلندي وحيد مع منتخب غانا وهو كريس هوتون، فيما يقود مدرب الكيان الصهيوني أفرام جرانت منتخب زامبيا.
فيما تعتمد  نصف منتخبات كأس أمم أفريقيا 2023 وعددهم 12 مدربا على المدرسة الوطنية ابرزهم أليو سيسيه مدرب منتخب السنغال ، وجمال بلماضي في منتخب الجزائر، وأيضا  ريجوبرت سونج في الكاميرون.
وتعتمد تونس على جلال قادري، والمغرب على وليد الركراكي ، وتعتمد غينيا الاستوائية على مدربها الوطني خوان ميتشا، وغينيا بيساو على باسيرو كاندي، بينما يقود غينيا كوناكري مدربهم كابا دياوارا، ويقودبيدرو بابيستا، منتخب الرأس الأخضر،  بينما استعانت موزمبيق علي بتشيكينيو كوندي، ويقود مالي مدربهم إيريك شيل، وناميبيا علي كولين بينجامين.
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق